for life and investment
استفسر عن
0 عقارات

انشاء تنبيه بالعقار

سوف نرسل لك العقارات التي تتناسب مع متطلباتك.
البحث المختار

9 عادات تركية قد تدفعك للجنون، وكيف يمكنك التعامل معها

عندما تنتقل إلى بلد أجنبي، فإنه من المتوقع أن تكون هناك دائما عددا من العادات المراوغة التي تفاجئك في تلك البلد الجديد، بعضها قد يكون لطيفا، والآخر قد يكون مزعجا. وهنا نعرض عليك خطوط عريضة لبعض العادات التركية التي من شأنها أن تدفعك للجنون والغضب وكيفية التعامل معها وتقليل حدتها. لتتعرف كيف تتعامل مع أسلوب البلد الجديد وكأنك في وطنك الأم خاصة لكونها ثقافة وأسلوب حياة جديدين تماما.

1- القيادة قد تصيبك بالجنون:

إن قيادة السيارة في المدن التركية ولا سيما المراكز الكبرى والرئيسية يمكن وصفها مجازا بكونها مغامرة. للوهلة الأولى تظهركونها فوضوية وغير منتظمة، خاصة مع الظهو المفاجيء للسائقين وعدم إلتزامهم بأي قواعد، وهذا ما يحدث في كثير من الأحيان. إن قواعد الطريق في تركيا تبدو مختلفة بعض الشيء. المركبات الكبيرة مثلا والشاحنات قد تتواجد على الطريق في أماكن لا يفترض بها أن تكون بها. وأن تقطع عليك المارة الطريق هو أمر شائع ويحدث بسرعة وربما يكون غير متوقع.

أفضل نصيحة للتعامل: عليك أن تبدأ بإسلوب القيادة الدفاعية، بما معناه أن تستخدم بوق سيارتك والأضواء الخاصة فيها للتواصل مع السائقين حولك وكذلك المشاة. وعلى الرغم من أنك قد ترى الكثير من الناس يقودون دون وضع حزام الأمان، فلا تنسى أنت أن تضعه. وعليك التأكد من أن أطفالك في أمان بالخلف. لا تدع انتباهك يزيغ للحظة، وأعطي كل اهتمامك للقيادة، واحترس من أي مرور أو قطع للطريق على غفلة.

Driving you insane

2- خمس دقائق تعني ساعة:

في الكثير من المواقف عندما تكتسب أصدقاء جدد في تركيا باعتبارك غريب عن تلك البلد، عندما تتصل بأحدهم وانت على موعد لمقابلته لتسأله أين هو، سيأتيك الجواب بقوله أنا قادم - بالتركية geliyorum"". ولكن في تركيا هذا قد يعني أي شيء غير ما قيل مثلا قد يعني " أنا ما زلت في السرير "، أو أنا استقل السيارة حاليا ".

إذا رتبت مثلا أن يأتيك سباك ليصلح لك شيئا واتفقت على صباح يوم الثلاثاء، فقد يأتيك في صباح يوم آخر بعده، أو لا يأتي على الإطلاق. اقترح أن يأتيك السباك فقط، ولا تحدد يوم معين.

نصائح للتعامل مع الوضع: الناس تصل في وقت متأخر، فإذا حددت موعد عشاء وحفلة في السابعة مساء، فإنها واقعيا تبدا في الثامنة، فقط خذ نفسا عميقا واسترخي. الحياة مختلفة في تركيا وبطيئة نسبيا. فقط لا تأخذ كل شيء بعصبية وتعامل مع الوضع دون أن يرتفع ضغط دمك.

Waiting, waiting, waiting


3- الروتين الممل:

سواء كنت تريد الحصول على تصريح عمل، أو استيراد سيارة، أو الحصول على إقامة، عليك أن تستعد لتجهيز والتعامل مع رزمة كبيرة من الأوراق والتي تكون في كثير من الأحيان تشعرك بالروتين الممل الذي يدفعك للغضب. ان استكمالك لأي أوراق قد يشمل جولة لعدد من الدوائر الحكومية (والتي يفتح الكثير منها أبوابه لساعات قليلة كل يوم)، إلى جانب تلقيك الكثير من المعلومات والتعليمات المتناقضة وكأنك تدور في دائرة مغلقة وتسير بكل الاتجاهات دون تحديد. مما قد يدفعك للتساءل كيف يقوم هؤلاء الأشخاص بعملهم وكيف تم اختيارهم لتلك الوظائف؟!

أفضل نصيحة للتعامل: عليك أن تجد شخصا من البلد يتحمل التعامل مع هذا الروتين وعلى دراية بالنظام، ليساعدك في انهاء أوراقك مقابل رسوم رمزية يحصل عليها. بينما تحاول أنت الاسترخاء والراحة دون التعرض لأي أزمات أو غضب وتذكر أنك هنا للاستمتاع بالشمس والشواطيء والطعام. وفي نهاية المطاف سوف يقوم الشخص الآخر بإنهاء كل المتطلبات ويأتيك بالأوراق التي تسعى للحصول عليها.

Maddening bureaucracy

4- الناس ودودين بشكل مفرط:

من المعروف عن الأتراك أنهم ودودين جدا ومرحبين بالناس بشكل لافت ولا متناهي اللطف، ورغم ذلك فإن القادمين من ثقافة مختلفة عن ثقافتهم سيفاجئون بتلك الضيافة الحارة، مثلا إذا تحدثت مع شخص ما في محل بالصدفة وقبل أن تتعرف عليه جيدا، سوف يكون قد دعاك مع عائلته لتناول الحلويات وشرب القهوة. وإذا سألت عن طريق أو اتجاه، قد يصاحبك هذا الشخص للمكان الي تريد الذهاب إليه. وهذا الكرم المبالغ فيه قد يكون مزعجا ومتعب لشخص اعتاد على ثقافة أكثر تحفظا.

أفضل النصائح للتعامل: على الرغم من أن تكوين صداقات جديدة شيء رائع، لكن إذا كنت تشعر أنك غير مستريح فليس عليك أن تقول نعم أو تقبل الدعوة. لتخليص نفسك من هذا الاحراج، كن مهذبا وتعامل بلطف ولا تشكل لهم أي إساءة أو تتعامل بفظاظة، تحجج بأنك مشغول أو ليس لديك وقت كافي رغم أنك تود ذلك.

Over friendly people

5- كل فرد يشعرك بأنه حرفي ماهر بكل شيء:

إذا أخبرت أي شخص أنك تبحث عن كهربائي، فمن المرجح أن يقول لك أنه في الواقع هو نفسه كهربائي، وفي الوقت ذاته نجار أو سباك أو أي حرفة يمكنه أن يمارسها. ربما يبهرك هذا الأسلوب بمعرفة ومهارة شخص في حرف كثيرة، لكن الحقيقة أن التأهيل على الحرف والتدريب بها في تركيا فقير نسبيا في كثير من الأحيان. وتحديدا لأن الجميع يعتقدون أنهم يستطيعون انجاز ذلك. مما يتسبب في ضعف المستوى وربما حتى توجد بعض المخاطر نتيجة عدم الاتقان.

أهم النصائح للتعامل: رغم أن الصناعات الحرفية في تركيا تحاول اللحاق ببطء بالاتقان والمهارة ووجود بعض التنظيم فيها، لكن من الأفضل لك أن تكون حذرا في التعامل، وعليك استخدام حرفي موثوق به.

Everyone's a tradesperson

6- حب المسلسلات التركية:

المسلسلات في تركيا قد تبدو غريبة بعض الشيء للأجانب. انها تراجيدية، مع الكثير من البكاء والاستعراضات والإفراط في التمثيل بطريقة قد تبدو غريبة لبعض الناس خاصة المعتادين على إسلوب التلفزيون الغربي. لكن سواء شئت أم أبيت، فإن المسلسلات التركية حققت شعبية كبيرة في تركيا بل وانتشرت لتصبح ذات شهرة وطلب في بعض البلدان المجاورة. من المتوقع أن تراها على شاشات التلفاز في المقاهي، الصالونات، مراكز التسوق، في الحافلات وغيرها من الأماكن. لا مفر منها.

أفضل النصائح للتعامل: يمكنك النظر إلى المسلسلات التركية كوسيلة لتعلم الثقافة التركية والمعرفة عن التاريخ التركي وتراثها الغني، عليك التركيز على بعض المسلسلات خاصة مسلسل " حريم السلطان ". حتى إذا كنت تشاهد القليل فسوف يكون لديك ما يمكنك التحدث به لأصدقاءك الأتراك.

Turkish soap operas

7- التدخل في التفاصيل بشكل مبالغ:

الاتراك يتحدثون بأريحية عن تفاصيل حياتهم، حتى لو إلتقيت بشخص جديد للتو قد يتحدث معك في تفاصيل كثيرة عن حياته الشخصية ويسألك أيضا عن تفاصيلك الشخصية، وهذا بالفعل قد يكون مزعجا لمن اعتاد على التحفظ في حياته، كأجنبي، فأنت تثير الاهتمام بك وربما يسألونك عن وضعك العائلي سواء متزوج أم لا وعمرك وأطفالك وعملك وراتبك وغيرها من الأمور. يمكنك أن تتوقع جميع أنواع الأسئلة المتعلقة بشخصك ومن أنت.

أهم النصائح للتعامل: استغل هذه العادة لصالحك، اغتنمها لمعرفة كل شيء عن الأتراك وعاداتهم. انها فرصة حقيقية ونافذة مفتوحة للإطلالة على الثقافة الجديدة وطريقة العيش، أو انظر إليها على أنها طريقة لمعرفة كل شيء عن جيرانك وأصدقائك.

Oversharing

8- الصحة والسلامة:

هل مر عليك أن رأيت يوما شخص يتدلى من نافذة المنزل وجسده بأكمله خارجها ويوقم بطلائها وهو يتعلق بأصابع قدمه على حافتها؟ أو هل سبق ورأيت أحدهم يستخدم المطرقة أو الإزميل أو آلة ثقب كهربائية (مثل الشنيور أو الهيلتي أو الدريل) وهو قريب من وجهه ويدخن شيجارة أيضا؟، قد يبدو ذلك لك غريبا ومقلق. بينما في تركيا فإن معايير الأمان والسلامة لا تؤخذ على محمل الجد مثلما الحال في الدول الغربية.

السياح والزائرين في تركيا قد يتعجبون من حقيقة وجود حرية في تركيا وثقافة ممزية وبين رؤيتهم وصدمتهم من رؤية أسلاك كهربائية مثلا تتدلى من السقف.

أفضل النصائح للتعامل: عليك أن تكون حذرا عند وجودك قرب مواقع البناء، وتتحسس خطواتك عندما تسير في أي مكان توجد به أعمال جارية في الاماكن العامة حيث لا يهتم كثيرين بوضع علامات تحذيرية.

Health and safety

9- الفشل في الانتظار ضمن طابور:

الأتراك لا يصطفون في طابور، انما يزدحمون بدون ترتيب. إذ بدلا من تشكيل خط منتظم كما يحدث في بعض الدول الغربية، فإن الأتراك يزدحمون في شكل كتلة واحدة، مثلا عندما تصل الحافلة وتفتح أبوابها، فإنهم ينطلقون ويتدافعون مرة واحدة ويفعل ذلك كل طفل وسيدة ورجل. مما قد يصيب بعضنا بالاحباط والقلق ممن اعتادوا على أخذ دور والانتظار لركوب الحافلة مع الآخرين بشكل منظم.

أفضل النصائح للتعامل: عليك الوقوف بثبات والخطو بثبات، واصنع لنفسك فسحة بين المجموعات بذكاء دون اللجوء إلى العنف، وتمسك جيدا بالأطفال الصغار.

Queueing


عقارات مقترحة

طلب استفسار


واتس اب

استفسر الآن!

0 المشاركات
وفر أكثر من 15% على عقارتنا الجديدة

وفر أكثر من 15% على عقارتنا الجديدة

لتكن أول من يعلم احدث العروض سجل هنا